مقدمة عن يوم المعلم

مقدمة عن يوم المعلم هو مناسبة وطنية يحتفل بها الفلسطينيون في الرابع عشر من كانون الأول من كل عام، تقديراً واعترافاً بالدور الطليعي والمحوري للمعلمين الفلسطينيين. وتحمل هذه المناسبة رمزية وطنية ترتبط جذورها بمحطة نضالية انطلقت منذ عام 1972، عندما تعرض عشرات المعلمين للقمع والتنكيل على أيدي سلطات الاحتلال الإسرائيلي لدورهم في نشر الوعي الوطني وتوعية الأجيال بقضيتهم العادلة.

مقدمة عن يوم المعلم

  • المعلم يعد هو الشخص القائم على العملية التعليمية وهو يقوم بدور الناقل للمعلومات ويعمل العمل سواء في المدارس او في الجامعات وفي مؤسسات التعليم المختلفة.
  • يتعين على المعلم اختيار تخصص معين او مادة دراسية معينة يقوم بتدريسها للتلاميذ سواء أكان لغة عربية أو حساب أو تاريخ وغيرها من المواد الدراسية المختلفة.
  • يختار المعلم هذا التخصص بداية من تلقيه التعليم في مؤسسات إعداد المعلمين او ما تسمى بكليات التربية ، و مطلوب من المعلم أن ينقل المعلومات التي تلقاها هو في الجامعة للطلاب الجدد ليخرج من تحت يده جيلا متعلما .
  • المعلم يلعب دور هام ومحوري في المجتمع من خلال ما يقدمه من عمليات التربية والتعليم للنشء الجديد ، وهؤلاء التلاميذ في المستقبل سيشغلون مواقع مختلفة فمنهم من سيصبح مهندس أو طبيب أو معلم وغيرها.
  • من ثم تم تخصيص يوم معين للإحتفال بالمعلمين وأطلق عليه “يوم المعلم ” وذلك من أجل تكريم المعلمين والإعراب عن تقدير مجهودهم المبذول في تأسيس جيلا متعلما.

مقترح لك: اذاعة مدرسية عن اليوم العالمي لحقوق الإنسان

افضل مقدمة عن المعلم رائعة

  • قال الشاعر : “قُـمْ للمعلّمِ وَفِّـهِ التبجيـلا .. كـادَ المعلّمُ أن يكونَ رسولا” لذا حرص المسؤلين في المجتمع على تشجيع المعلمين حتى يبذلون المزيد من الجهد والعطاء وبدأ في العام 1994 ميلاديا الإحتفال بما سموه ” يوم المعلم ” ،وهذا يوم يحرص الطلاب والمسئولين على دعم وتشجيع المعلمين لدعم الطلاب وإكتشاف الموهوبين منهم .
  • والجدير بالذكر أن كل بلد تحتفل بيوم المعلم وفق لعاداتها وثقافتها فمنهم من يخصص هذا اليوم إجازة رسمية للطلاب والمعلمين ، ومنهم من يكرم المعلمين في هذا اليوم من خلال الاستعانة بالإدارة المدرسية التي يعمل فيها هؤلاء المعلمين .
  • أيضا لا ننسى دور الطلاب في تكريم معلميهم بأشكال متنوعة مثلا : تزيين الفصل الدراسي بالزينة أو منح الهدايا للمعلمين وذلك تقديرا وعرفانا بما يقدمونه من مجهود.
  • هذا أمر حثنا عليه ديننا الحنيف إذ قال تعالى : { يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَات} وبالتالى حثنا الإسلام أيضا على إحترام وتقدير المعلمين .

مقدمة اذاعة عن يوم المعلم

  • مقدمة عن يوم المعلم. بسم الله الرَّحمن الرَّحيم والحمدُلله ربِّ العالمين، والصَّلاة والسَّلام على خاتم الأنبياء والمُرسلين، وسيِّد الخلق محمد -صلَّى الله عليه وسلَّم- أمّا بعد، حضرة مديرة المدرسة المحترمة، طلابنا الأعزاء، السّادة المعلّمين أسعد الله صباحكم بكل خير.
  • نقف اليوم معكم للحديث عن مناسبةً مميزةُ لها دور في تطور وارتقاء المجتمع ألا وهي يوم المعلم.
  • حيث يعدّ من أهم الأيام الذي شجّع على الاحتفاء بالمعلم وإظهار التقدير والاحترام والتبجيل له في هذا اليوم.
  • ولذلك تختلف مظاهر الاحتفال بيوم المعلم من دولة إلى دولة أخرى وذلك حسب ظروف وعادات كل بلد، ويكون يوم المعلم غالبًا إجازة رسمية في معظم دول العالم سواء في جميع مؤسسات الدولة أو في المؤسسات التعليمية والتدريسية، فكونوا معنا للاستفادة من فقرات الإذاعة المميزة التي يقوم الزّملاء بطرحها عبر منصّة المدرسة.

مقدمة عن يوم المعلم قصيرة

  • السلام على من اتبع الهدى، السلام عليكم جميعاً أيها الحضور الكريم، أتوجه بالتَّحية للمديرة الفاضلة والمعلمات المحترمات، أسعد الله صباحكم جميعًا بكلّ خير وبركة أما بعد.
  • نهلّ عليكم بالحديث اليوم عن موضوع هام كثيرًا ألا وهو يوم المعلم، فهو اليوم المميز الذي يساهم في إبراز مكانة المعلم في المجتمع.
  • حيثُ إنّه مربي الأجيال ومنير العقول بنور العلم، وهو النَّهر الذّي يفيض بالخيرات فتقام على مشارفه الأمم، حيث إنّ يوم المعلّم هو ذكرى ولادة الإنسان ومجده، بل هو اليوم الذي نتأكد فيه إن الإنسان بلا معلم لا وجود له.
  • كما يُعتبَر اليوم الخامس من شهر أكتوبر اليوم المتفق عليه عالميًا لتكريم المعلم على دوره في نهضة الأمم الذي يحققه من خلال ممارسة مهنته، ومن أهمية هذا اليوم سنبحر في تفاصيله خلال إذاعتنا المدرسية لهذا اليوم.

شاهد ايضا: قصيدة عن يوم المعلم الفلسطيني

خاتمة عن يوم المعلم

  • وفي الختام نؤكد أن المعلم والتعليم مهنة سامية ليست كأي مهنة عادية ، فالمعلم بمثابة قدوة أو داعية لطلابه وبالتالى فالمعلم يستحق التقدير والإجلال والإحترام والتأدب معهم ، لأن المعلم هو الذى يخرج الطلاب من ظلمة الجهَلْ لنور العلم والمعرفة.
  • بالتالي فتكريم المعلم لا ينبغي أن يكون يوما واحدا فقط في العام بل كل يوم وحين ،لكن الناس خصصت يوم كرمز للإحتفال بالمعلمين وهو يوم الخامس من أكتوبر “تشرين الأول ”  من كل عام ، فالمعلم هو المنير لدروب العلم والمعرفة وهو سبيل النجاح والتقدم والرفعة وهو القدوة والداعية في ذات الوقت.
  • فنحن ندين للمعلم بما يقدمه من خدمات في سبيل الوطن ، إذ أن المعلم تتربى وتتعلم على يديه الأجيال المتعاقبة وتلك الأجيال هى التي تصنع أمجاد الوطن فيما بعد فمنهم : المهندس والمعلم والطبيب والضابط وغيرها من المهن التي تصنع الرفعة للأوطان ، وبالتالى فالمعلم وتطويره والرفع من شأنه سبيل لرفعة الأوطان ، فهو المحرك الأساسي لعملية التعليم والقراءة المستمرة والتشجيع على البَحث العلمى.

مقترح لك: اذاعة مدرسية عن يوم المعلم الفلسطيني

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى