كثير من المصريين يتساءلون عن فوائد التوقيت الصيفي في مصر، وذلك بعد قرب تطبيقه في صيف عام 2024.

موعد تطبيق التوقيت الصيفي في مصر

بالتأكيد ستم تغير الساعة في تمام الساعة 12 مساء آخر جمعة من شهر أبريل، الموافق يوم 26 المقبل.

جيث يتم تقديم الساعة 60 دقيقة كاملة، وتتحول من 12 صباحا إلى واحدة صباحا.

جدير بالذكر أنه سينتهي العمل بالتوقيت الصيفي في الجمعة الأولى من شهر نوفمبر 2024.

فوائد التوقيت الصيفي في مصر

نستعرض معكم في مقالان هذا فوائد التوقيت الصيفي في مصر، حيث سيكون الفارق الزمني بين توقيت القاهرة وتوقيت جرينتش +3 ساعات.

ساعة

ساعة

يذكر أن تعديل الساعة صيفاً، يكون من أجل ترشيد استهلاك الكهرباء، لذلك تطبقه كثير من الدول ومنها مصر.

كما أن تطبيق التوقيت الصيفى يعطي الشعور بالأمان وذلك لطول فترة النهار مما يساعد على قيادة السيارات فى الضوء .

وكذلك السير في الشوارع مما يساعد على وضوح الرؤية وقلة حوادث السير.

أيضا من الفوائد على تغير الساعة في الصيف، تحسين الصحة العقلية للأفراد.

وذلك بفضل وجود ساعات إضاءة طبيعية أكثر في المساء، قد يشعر الأشخاص بمزيد من الحيوية والنشاط، ويمكن أن يساهم في تحسين المزاج والحد من الاكتئاب الموسمي.

بالتأكيد من الفوائد تعزيز الاقتصاد، وذلك من خلال زيادة نسبة السياحة وخاصة بين محبى الاستمتاع بأشعة الشمس .

بالتي يمكن القول أيضاً أن من الفوائد هو زيادة ساعات الضوء المتاحة في فترة المساء.

التوقيت الصيفي

التوقيت الصيفي

وهذا يعني أن الأفراد يمكنهم الاستفادة من فترة أطول لأنشطة مثل الترفيه، والرياضة، والتجول، والقيام بأعمال في الهواء الطلق بدلاً من الاعتماد على الإضاءة الاصطناعية.

أضرار تغير الساعة في الصيف

أولا: هناك من يعترضون على تغير التوقيت في الصيف بتقديم الساعة، قائلين بأن ذلك يؤثر على الساعة البيولوجية.

نشير أن تلك الأضرار تقع على الصحة خصوصًا للأطفال والمراهقين.

يذكر أن بعض الدراسات العلمية التى أكدت أن فقدان ساعة من النوم يتسبب فى زيادة معدلات حوادث الطرق والنوابات القلبية.

ثانياً: عدد من الخبراء الاقتصاديون يرون أن هذا التوقيت غير مفيد على الصعيد الاقتصادي.

حيث يقولون أن أن زيادة العمل فى ساعات النهار يترتب عليه زيادة استهلاك الكهرباء من خلال عمل التكييفات والمراوح والأجهزة الكهربائية.