فوائد الإنترنت

تم تأسيس الإنترنت في ثمانينات القرن الماضي، وكان بهدف مساعدة الجيش الأمريكي على التواصل من خلال أجهزة الحاسوب، ومن ثم تم وضعه في كل الجامعات والمدارس والبنوك وغيرها من مؤسسات الدولة، حتى أصبح لا غنى عنه في وقتنا الحالي، وفي مقالنا سوف نوضح فوائد الإنترنت وأضراره على المستخدمين له والمجتمع.

تعريف الإنترنت

يعرف الإنترنت بأنه الشبكة التي تمكن أي جهاز متصل بها من إرسال واستقبال البيانات من أي جهاز حاسوب آخر، وهو يربط بين الشبكات المختلفة سواء كانت عامة أو خاصة أو حكومية بواسطة الألياف الضوئية والأسلاك والكابلات النحاسية والتقنيات الاسلكية.

اقرأ أيضًا: تعريف الإنترنت للأطفال

فوائد الإنترنت

في وقتنا هذا، يعتبر الإنترنت مرفق عام وتعاوني في متناول الملايين من الناس في جميع أنحاء العالم لما له من فوائد عديدة، ومن فوائد الإنترنت على حياة الإنسان ما يلي:

  • سهولة التواصل مع أي شخص حول العالم.
  • سهولة البحث عن أي معلومة في أي مجال.
  • وسيلة للترفيه من خلال الألعاب الإلكترونية والوسائل الترفيهية.
  • القدرة على التسوق الإلكتروني وتسهيل عملية الشراء.
  • تقديم الخدمات المالية والقدرة على التواصل مع البنوك.
  • سهولة التقديم للوظائف بدون الحاجة إلى الذهاب للشركة.
  • سهولة الوصول إلى مختلف المراجع والدراسات والإحصائيات في حالة عمل الأبحاث العلمية.

اقرأ أيضًا: فوائد الإنترنت وأضراره ويكيبيديا

أضرار الإنترنت

بالرغم من الفوائد المتعددة التي لا حصر لها للإنترنت إلا أن له بعض التأثيرات السلبية على المستخدمين، والتي قد تؤدي إلى حدوث مشكلات نفسية وصحية، ومن أضرار الإنترنت:

  • التعرف على أصدقاء سوء أو أصدقاء غير أسوياء نتيجة التواصل السريع عبر الإنترنت.
  • إضاعة الوقت وبالتالي إهمال المذاكرة أو العمل أو العلاقات الاجتماعية.
  • عدم الاهتمام بالعبادات المختلفة نتيجة تفضيل الجلوس على الإنترنت بدلًا من إقامة الفرائض الدينية.
  • قلة النشاط والحيوية وزيادة الكسل والخمول، وهذا قد يسبب أمراض مثل: السمنة، آلام الفقرات، ضعف النظر.
  • القرصنة الإلكترونية واختراق خصوصية الأشخاص.
  • زيادة التشتيت الذهني للطلبة في المدارس مما يؤدي إلى إهمالهم الدراسة وتراجع مستواهم الدراسي.
  • الميل إلى الوحدة والانعزال وتفضيل العالم الافتراضى عن الواقع الأسري.

اقرأ أيضًا: إيجابيات وسلبيات الإنترنت

وإلى هنا نصل إلى نهاية مقالنا الذي وضحنا فيه التأثيرات الإيجابية للإنترنت على المستخدمين في المجالات المختلفة، كما أوضحنا التأثيرات السلبية له التي قد تؤدي حدوث إدمان للإنترنت وتراجع المستوى المهني والدراسي.