سبب كارثة تشيرنوبل

يهتم الكثيرون بالتعرف على سبب كارثة تشيرنوبل، والتي حدثت في محطة تشيرنوبل للطاقة النووية، وتسببت تلك الكارثة في إطلاق كمية كبيرة من التلوث الإشعاعي، وتعد تلك الكارثة من أسوأ الكوارث التي حدثت في التاريخ، من خلال موقعنا يمكنك الاطلاع على كيف حدثت كارثة تشيرنوبل.

سبب كارثة تشيرنوبل

في يوم السبت الموافق 26 أبريل من عام 1986 م حدثت حادثة نووية إشعاعية كارثية في المفاعل رقم 4 من محطة تشيرنوبل للطاقة النووية، وذلك بالقرب من مدينة بريبيات في شمال أوكرانيا السوفيتية، وتعد تلك الكارثة هي أكبر كارثة نووية شهدها العالم.

وحدثت الكارثة عندما كان يتم إجراء عملية محاكاة وتجربة في الوحدة الرابعة والتي وقع فيها الانفجار، وساهم عامل بنية المفاعل في الانفجار لأن التحكم في العملية النووية كان يتم بأعمدة من الجرافيت.

وعندما انتبه الرئيس للخطر وحاول إغلاق المفاعل ليجعل أعمدة الجرافيت تنزل في قلب المفاعل والإبطاء من سرعة التفاعل وخفض الحرارة.

ولكن تلك الطريقة زادت من الحرارة لوهلة قبل أن تشرع في الانخفاض، وعلى الرغم من أن المولد كان غير مستقر والدورة الحرارية مشوشة من آثار الاختبار، فذلك كان العامل الذي أدلا لاعوجاج أعمدة الجرافيت وانعدام القدرة على إسقاطها في قلب المفاعل، وتسبب في ارتفاع الحرارة بشكل كبير واشعال بعض الغازات المسربة وتسبب في الانفجار.

أقرأ أيضًا: ما هي اضرار كارثة تشيرنوبل؟

كم شخص مات في حادثة تشيرنوبل

أدت الكارثة لحدوث اضطراب في إمدادات الطاقة في جمهورية أوكرانيا السوفيتية، وأدى أيضَا لإغلاق المصانع ولتعطل المزارع وبلغت قيمة الخسائر المادية أكثر من ثلاثة مليارات دولار أمريكي.

ولقي 36 شخصًا مصرعهم، وأصيب أيضًا أكثر من 2000 شخص، وأغلق المفاعل بشكل نهائي في عام 2002 م.

أقرأ أيضًا: أنواع التلوث البيئي وأضراره على البيئة وتأثيره على صحة الإنسان

تعرفنا على سبب كارثة تشيرنوبل، حيث إن السبب الذي أدى لحدوث الانفجار تراكم أخطاء بشرية وقلة خبرة المهندسين شبان كانوا قد قاموا بالمناوبة في تلك الليلة، وأدت تلك الكارثة لحدوث اضطراب في امدادات الطاقة في جمهورية أوكرانيا السوفيتية.