دراسة جدوى مجمع تجاري

دراسة جدوى مجمع تجاري، تجذب المولات التجارية الكثير من الناس الذين يستمتعون بتجربة التسوق والاستمتاع بالوجبات والقيام بأنشطة ترفيهية، وهي تعتبر وجهة مركزية للتسوق والترفيه في آن واحد، ومع التطور المستمر في وسائل الراحة والترفيه، أصبحت المولات تحظى بشعبية كبيرة كمشاريع تجارية ضخمة تقدم تجربة مميزة للزوار، في هذا المقال، سنستعرض دراسة جدوى شاملة لمشروع مول تجاري، والذي يعتبر واحدًا من المشاريع الضخمة التي تتيح لصاحبها فرصة لتحقيق أرباح كبيرة.

دراسة جدوى مجمع تجاري

ربما لا يمكن إنكار أن فكرة بناء مركز تجاري تتطلب تخطيطاً دقيقاً قبل الشروع في تنفيذها، نظراً لطبيعتها الضخمة وتعدد أقسامها المختلفة، وتأتي أهمية دراسة الجدوى الاقتصادية في هذا السياق من خلال تحديد توقعات الأرباح المحتملة للمشروع، بالإضافة إلى توفير نظرة شاملة حول جميع المتطلبات الضرورية وضمان توفرها في الوقت المناسب.

دراسة جدوى مجمع تجاري
دراسة جدوى مجمع تجاري

فكرة مشروع مول تجاري

فكرة المول التجاري تعتمد على تقديم مجموعة متنوعة من الخدمات في مكان واحد، مثل الأسواق، والمتاجر، وصالات الألعاب، والمزيد من وسائل الترفيه، ويعتبر المول مشروعاً استثمارياً ضخماً يجذب الأفراد، والتجار، والسياح، وكافة الفئات بغرض العمل أو التسوق والترفيه، وبجانب تحقيق أرباح لأصحابه، تسهم هذه المشاريع التجارية في زيادة الدخل الوطني ونمو الاقتصاد المحلي، ويمكن إنشاء مشروع مول تجاري من خلال استثمار أرض كبيرة وبناء مجمع ضخم يتسع للعديد من المحلات والمطاعم وصالات الترفيه، وبعد ذلك، يقوم أصحاب المحلات التجارية والمطاعم بالاستثمار في مساحات داخل المجمع وافتتاح فروع لأعمالهم فيه، ويتمكن المول من جذب التجار بشكل خاص، مما يسهم في جعله وجهة تجارية وترفيهية مفضلة للعديد من الأشخاص.

اقرأ أيضًا: نموذج طلب اجازة من وزارة الصحة في قطر

العمالة اللازمة للمول التجاري

التشكيل العمالي المطلوب لإدارة المول التجاري يتمثل أساسًا في وجود فريق إداري متخصص يدير سير الأعمال التجارية بشكل فعال، ويتضمن ذلك وجود مدير مسؤول عن تنظيم وتأجير المساحات التجارية داخل المول، حيث يتعامل مع التجار الراغبين في استئجار محلاتهم داخل المركز التجاري، وبمجرد تأجير المحلات، يصبح كل صاحب محل مسؤولاً عن إدارة وتشغيل متجره الخاص داخل المول، وبالإضافة إلى ذلك، يتطلب المول وجود محاسب ماهر ومتخصص يتولى إجراءات الحسابات والمالية بدقة، وذلك من خلال متابعة العمليات المالية المتعلقة بالإيجارات والمداخيل الأخرى التي يحققها المركز التجاري، وولا يمكن نسيان توظيف فريق من العمالة المدربة في النظافة للحفاظ على نظافة المول بشكل يومي ومنتظم

اقرأ أيضًا: اذاعة مدرسية عن النوم الصحي كاملة

أقسام المول تجاري

تتضمن مولات التسوق مجموعة واسعة من الأقسام، بما في ذلك الأقسام التجارية والترفيهية والخدمية، وتتجلى فكرة المول التجاري في توفير مكان واحد يضم جميع الأنشطة التي يمكن للناس القيام بها، مما يوفر عليهم الوقت والجهد، وفيما يلي بعض الأقسام الرئيسية التي قد تتواجد في مشروع مول تجاري:

  • المتاجر التجارية: تتضمن متاجر الملابس والعطور والإكسسوارات وغيرها.
  • المطاعم والمقاهي: حيث يمكن للزوار الاستمتاع بمجموعة متنوعة من الوجبات والمشروبات.
  • الهايبر ماركت: وهو المكان المخصص لشراء البقالة والخضروات واللحوم والمنتجات الأساسية الأخرى.
  • صالات السينما: حيث يمكن للزوار مشاهدة أحدث الأفلام والأعمال السينمائية.
  • مناطق الترفيه والألعاب: تتضمن ألعاب الفيديو وألعاب الرياضة وغيرها من الأنشطة الترفيهية.
  • المصليات: توفير مساحات مخصصة للصلاة والطقوس الدينية للرجال والنساء.

متطلبات مشروع مركز تجاري

تحضير مشروع مركز تجاري يتطلب اهتمامًا بالعديد من التفاصيل الحيوية، ويجب أن يكون التصميم جذابًا ومريحًا للزوار، خاصة مع حجم المشروع الضخم، وفيما يلي أبرز المتطلبات التي يجب مراعاتها في مشروع مركز تجاري:

  • التصميم الهندسي: تصميم طابقي يعتمد على خبرة مهندسين معماريين ومدنيين متميزين لضمان جاذبية وجمالية المبنى.
  • الديكور والتصميم الداخلي: استخدام ديكورات عصرية مع ألوان مريحة وإضاءة موزعة بشكل متوازن.
  • تقسيم المساحة: توزيع المحلات التجارية على الأطراف مع تخصيص مساحة مركزية لتسهيل حركة الزوار، وتوفير مساحة للمصاعد والسلالم الكهربائية.
  • توفير مناطق الترفيه والمطاعم والمقاهي لتلبية احتياجات الزوار للتسلية والاسترخاء.
  • الهايبر ماركت: تزويده بمجموعة كاملة من المواد الغذائية والسلع الأخرى لتلبية احتياجات الزبائن.
  • الكهرباء: توفير تغذية كهربائية مستقرة على مدار الساعة لضمان سير العمل بسلاسة.
  • مواقف السيارات: إنشاء مواقف كبيرة ومريحة لركن السيارات في الهواء الطلق لتسهيل وصول الزوار إلى المول بسهولة.