تعبير عن الأسير

في كثير من الدول التي تنشأ بها الحروب منها من يخرج فائزًا ومنها من يخرج وهو مهزومًا، ومن هنا يعيش كل مواطن أسيرًا لهذه الحرب، حيث يتم أخذهم وسجنهم وتعذيبهم دون رأفة أو رحمة، فمن خلال هذا المقال سوف نوضح لكم كيفية كتابة موضوع تعبير عن الأسير.

عناصر الموضوع

  • مقدمة عن الأسير.
  • عبارات حزينة عن الأسير.
  • أبيات شعرية مقدمة للأسرى.
  • خاتمة عن الأسير.

مقدمة عن الأسير

الأسير هو شخص يدافع عن بلاده وعن حقوقه داخل حرب بين دولته ودولة أخرى وعند المشاجرات يتم أخذ الشخص أسير من المجتمع الذي يعيش به إلى مكان أخر يتم تعذيبه بوحشية ويكون ممنوع عنه الزيارات وممكن ألا يعرف أحد عنه شيء فيما بعد.

فيمكن أن يولد الأمل من داخل الألم وهذا هو حال الأسير، هذا الشخص يكون شجاعًا لا يهاب العدو ويدافع بكل ما يملك عن بلاده.

أقرأ أيضًا: رسائل حزينة

عبارات حزينة عن الأسير

يوجد العديد من العبارات التي يمكن أن نقدمها للأسير ومن هذه العبارات:

  • مهما قالوا عنك نحن نعلم أنك مخلص لبلادك ولربك.
  • لا تحزن يا أسير الشعب كله يحبك ويدعو أن ترجع لنا سالم من كل شر.
  • لا تيأس أعلم أن الله معك في يوم من الأيام سوف تنال مرادك.
  • أعلم يا أسير أن في نهاية الظلام الليل يأتي نور الشمس.
  • الصبر يا أسرى لا يوجد كلمات قادرة على وصف ما نشعر به عليكم.
  • نحن نعلم أنكم رجال النخوة والرجولة أنتم أبطالنا الحقيقيين.

أقرأ أيضًا: حالات واتس حزينة عن الحياة

أبيات شعرية مقدمة للأسرى

يوجد بعض الأبيات الحزينة التي تُكتب للأسرى داعين الله أن يفك أسرهم ويجمع شملهم مع عائلتهم ومن هذه الأبيات:

إليكم سلامي أسرى الرباط

مفعم بروح الشهداء العظام

أبعته إليكم مع غروب شمس الظلام

ليضيء لكم قمر العنان

أبعتها إليكم مع سحب السماء

لتمطر وتروى ارض الشهداء

فينبت فيها الفل والريحان

يقول الشاعر أرسل لكم يا أسرى سلامي المليء بالحب والسلام والتقدير مع غروب الظلام، وهذا التشبيه يدل على أن السلام لا يمكن أن يصل لأن الشمس والظلام لا يتقابلون، ويقول لهم أنه يرسل لهم السحاب ليمطر ويروى دم الشهداء الذي يعمل على إنبات الفُل والريحان.

أقرأ أيضًا: عبارات تعزية ومواساة

خاتمة عن الأسير

الأسير هو شخص الذي يتم سجنه بدون ارتكابه للأخطاء الشيء الوحيد الذي قام به هو الدفاع عن بلاده أمام الأعداء، وهذا الاعتقال يكون اعتقال سياسي يعني أن يمكن ألا يرى أهله مرة أخرى.

في ظل الحروب الناشبة بين دول العالم يوجد بعض المجموعات من الشباب والأطفال يتم أسرهم من بلادهم للسجن وهذا يعتبر من أقسى أنواع القهر لأنهم يمكن ألا يروا معارفهم مرة أخرى إلى مماتهم.