بحث عن الاستثناء

بحث عن الاستثناء، اللغة العربية، كونها لغة القرآن الكريم، تحتوي على عديد من الأمور والقواعد التي يجب فهمها ودراستها بعناية، ومن بين هذه القواعد الهامة هو درس الاستثناء، ويثير هذا الدرس اهتمام الكثيرين الذين يرغبون في فهمه بشكل كامل وصحيح، لذا يمكن للقراء من خلال هذا المقال الاطلاع على شرح درس الاستثناء بشكل مفصل وشامل.

بحث عن الاستثناء

  • مفهوم الاستثناء في اللغة العربية يشير إلى حالة خاصة تنطبق في الجملة اللغوية، حيث تبرز كلمة أو مجموعة كلمات تختلف عن البقية، ويمكن اعتبار الاستثناء كنوع من الاستثناءات للقاعدة العامة في الجملة، حيث ينحرف عن توجيهاتها.
  • في النحو، يمكن تعريف الاستثناء بأنه شكل من أشكال المفعول به، حيث يكون مرفوعاً ويمكن استبداله بفعل محذوف، والتقدير العام له هو “استثنى”.
  • ويمكن النظر إلى الاستثناء من الناحية اللغوية كما يعتبر متناقضًا للكلمة الأولى باستخدام “إلا” وأدوات مماثلة، كما في العبارة “برأ القاضي المتهمين إلا متهماً”.
بحث عن الاستثناء
بحث عن الاستثناء

اقرأ أيضًا: تويتر بحث متقدم بدون حساب

أنواع الاستثناء

  • بعد التعريف بمفهوم الاستثناء في علم النحو وتوضيح أركانه، يأتي التعرّف على أنواع الاستثناء التي تتنوع وتشمل ما يلي:
  • الاستثناء المتصل: 
  • يكون المستثنى منه جزءًا من المجموعة التي تشمل المستثنى منها، كما في الجملة “نجح الطلاب إلا سعدًا”، حيث يُعتبر سعد جزءًا من الطلاب.
  • الاستثناء المنقطع: 
  • يكون المستثنى منه غير جزء من المجموعة، كما في الجملة “وصل الطلاب إلا كتبهم”، حيث لا يُعتبر كتبهم جزءًا من الطلاب.
  • الاستثناء التام: 
  • يكون للجملة الاستثنائية ثلاثة أركان متكاملة، سواء كانت إيجابية أم سلبية.
  • الاستثناء المفرغ: 
  • يتم حذف المستثنى منه، ويسبق ذلك بنفي أو نهي أو استفهام، كما في القول القرآني “وما محمد إلا رسول”.
  • الاستثناء الموجب: 
  • لا يتم نفي المستثنى منه، مثل “زرت الآثار إلا قلعة الحصن”.
  • الاستثناء غير الموجب: 
  • يصاحب الاستثناء النفي أو شبه النفي أو الاستفهام، كما في الجملة “ما جاء أحد إلا زيدًا أو زيدًا” أو “هل جاء أحد إلا زيدًا”.

وصف الاستثناء

  • توجه علماء النحو إلى تصنيف الاستثناء كنوع من أنواع المفعول به.
  • حيث يعتبر المستثنى في الجملة مصرحًا به من خلال الفعل الذي يشير إليه كلمة الاستثناء. 
  • يمكن تفسير الفعل في السياق بـ “استثنى”، أو يمكن تصوير الاستثناء على أنه إخراج اسم من حكم اسم خر. 
  • ويطلق على الاسم الذي يتم استثناؤه اسم المستثنى، في حين يعرف الاسم الآخر باسم المستثنى منه.
  •  أركان جملة الاستثناء
  • أركان جملة الاستثناء تشمل عناصر محددة يجب مراعاتها عند فهم هذا النوع من الجمل، وهي كما يلي:
  • المستثنى منه: 
  • يعبر عن الكائن أو الموضوع الذي يتم استثناؤه من القاعدة العامة في الجملة، ويوضع قبل أداة الاستثناء ويتم إخراجه من تطبيق القاعدة العامة.
  • المستثنى: 
  • يمثل العنصر الذي يأتي بعد أداة الاستثناء والذي لا يشمل في نطاق الاستثناء، بل يبقى تحت حكم الجملة العامة.
  • أداة الاستثناء: 
  • تتمثل في الأفعال والأسماء والحروف التي تستخدم لتحديد الاستثناء، وتشمل كلمات مثل “إلا”، “غير”، “سوى”، “عدا”، “خلا”، “حاشا”، “ما”، و”إلا أن” وغيرها.

أنواع جملة الاستثناء

  • أنواع جملة الاستثناء تتنوع وتتضمن عدة صيغ، ومن هذه الأنواع:
  • الجملة المثبتة: 
  • وهي الجملة التي تخلو من أي أدوات نفي في بدايتها أو في محتواها.
  • الجملة المنفية: 
  • تتميز بوجود أداة نفي واحدة على الأقل في بدايتها، ما يميزها كجملة استثناء.
  • الجملة التامة: 
  • تتضمن ذكر المستثنى منه بوضوح، حتى لا يحدث أي سوء فهم بخصوص المعنى الكامل للجملة.

اقرأ أيضًا: رابط تسجيل الدخول في نظام نور برقم الهوية

الجملة الناقصة: 

تكون بدون حذف أي عنصر من المستثنى، وتعطي معنى كاملاً دون الحاجة إلى حذف عناصر منه.