اليوم العالمي للسكري وأهم الحقائق عن هذا المرض

اليوم العالمي للسكري يعتبر مناسبة هامة لتسليط الضوء على مشكلة داء السكري كإحدى قضايا الصحة العامة العالمية، وذلك من خلال فرصة فريدة للتوعية حول الخطوات التي يجب اتخاذها سواء على الصعيدين الجماعي والفردي، يهدف الحدث إلى تحسين جوانب الوقاية والتشخيص والعلاج لهذا المرض.

اليوم العالمي للسكري
اليوم العالمي للسكري

أهداف اليوم العالمي للسكري

سنوضح الآن عدد من الأهداف الخاصة باليوم العالمي للسكر كما يلي:

  • رفع مستوى الوعي حول تأثير مرض السكري في المجتمع يعد هدفًا رئيسيًا.
  • كذلك مع التركيز على تشجيع التشخيص المبكر وتقديم الدعم اللازم للأفراد المتأثرين.
  • تتضمن هذه الجهود التوعية حول طرق الوقاية من مرض السكري أو تأخير ظهوره.
  • كل ذلك من خلال تبني نمط غذائي صحي وممارسة النشاط البدني.
  • يعزز التركيز على دور الأسرة في التثقيف الصحي خاصة في سياق علاج مرض السكري.
  • بالإضافة إلى ذلك التشديد على أهمية تعزيز فهم الأسر لهذا المرض وكيفية التعامل المثلى معه.
  • كما يجب زيادة الوعي حول الوقاية من مضاعفات مرض السكري وتحسين الفهم للعلامات التحذيرية للإصابة به.
  • تهدف المجتمعات إلى توفير الأدوية والتقنيات الحديثة وتقديم الدعم والرعاية الكاملة لجميع مرضى السكري الذين يحتاجون إليها، بهدف تلبية احتياجاتهم الفردية وضمان توفير العناية الصحية الشاملة والفعالة.

اقرأ أيضًا: عبارات عن اليوم العالمي للطفل تويتر

القصة وراء اليوم العالمي للسكري

تعتبر القصة وراء اليوم العالمي لمرضي السكري غير معروفة للجميع ولكن نوضحها كما يلي في بعض من النقاط:

  • تم إنشاء اليوم العالمي للسكري في عام 1991 من قبل الاتحاد الدولي للسكري ومنظمة الصحة العالمية.
  • وذلك ردًا على التزايد الملحوظ في المخاوف المتعلقة بالتهديد الصحي المتزايد الذي يشكله مرض السكري.
  • يحتفل به في 14 نوفمبر من كل عام، وهو تاريخ عيد ميلاد السير فريدريك بانتينج.
  • اليوم العالمي للسكري يعتبر أكبر حملة توعية حول مرض السكري على مستوى العالم.
  • كذلك تصل إلى جمهور يتجاوز مليار شخص في أكثر من 160 دولة.
  • تركز هذه الحملة على قضايا هامة لمرضى السكري وتسلط الضوء على هذا المرض في الساحة العامة.
  • رمز اليوم العالمي للسكري هو دائرة زرقاء ترمز إلى الوحدة وتعبر عن الوعي العالمي بمرض السكري.
  • في هذا اليوم، يتم إضاءة المعالم والمباني الشهيرة حول العالم بلون زرقاء تضيء السماء.
  • يُرمز لون الأزرق أيضًا إلى السماء ويتشابه مع لون علم الأمم المتحدة، مما يعكس رمزاً للاتحاد الدولي.
  • وفي يوم العالمي للسكري، يشجع المشاركين على ارتداء الملابس الزرقاء كرمز للتضامن مع الحملة.
  • هذا العام، اختار الاتحاد الدولي للسكري موضوعًا مهمًا وهو “الممرضة ومرض السكري”.
  • وتهدف الحملة إلى زيادة الوعي حول الدور الحاسم الذي تلعبه الممرضات في دعم الأشخاص المصابين بمرض السكري.
  • وتستخدم ماي شوغر للإجابة على أسئلة مرض السكري الشائعة على محرك البحث العالمي جوجل.
  • نحن نفتخر بالتضامن معكم لرفع مستوى الوعي حول مرض السكري وندعمهم في كل جانب من جوانب إدارة هذا المرض

اقرأ أيضًا: اليوم العالمي لحقوق الإنسان

حقائق عن مرض السكري

يوجد عدد من الحقائق المختلفة والمتنوعة عن مرض السكري والتي سنوضح الآن من خلال هذه المقالة كما يلي:

  • في عام 2021، يعيش 537 مليون بالغ، أي ما يعادل شخص واحد من بين 11، مع مرض السكري.
  • ومن المتوقع أن يرتفع هذا العدد إلى 643 مليون شخص بحلول عام 2030.
  • شخص واحد من بين كل اثنين من البالغين المصابين بالسكري لا يتم تشخيصه، وهو ما يعادل 232 مليون شخص، ومن المهم أيضاً أن نلاحظ أن واحد من كل خمسة مرضى بالسكري يتجاوز عمره 65 سنة.
  • وهو رقم يعادل 136 مليون شخص، بينما يتأثر واحد من كل ستة مواليد، أو 20 مليون مولود، بارتفاع مستوى السكر في الدم أثناء الحمل، المعروف باسم “سكري الحمل”.
  • للأسف، يواجه ملايين الأشخاص المصابين بمرض السكري في جميع أنحاء العالم تحديات في الحصول على الرعاية الصحية اللازمة.
  • يظهر هذا الواقع حاجة ملحة إلى رعاية ودعم مستمر لمرضى السكري، حيث يحتاجون إلى إدارة حالتهم بشكل فعال لتجنب المضاعفات المحتملة.
  • وفي عام 2021 أسفر مرض السكري عن وفاة 6.7 مليون شخص، مما يبرز أهمية التوعية والجهود المستمرة للتصدي لهذا التحدي الصحي العالمي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى