الهيكل العضمي للانسان

الهيكل العضمي للانسان توفر العظام الدعم المتكامل للجسم بالكامل، وتتألف أجزاء الهيكل العظمي من الجمجمة والقفص الصدري وعظمة الترقوة، تعمل هذه الأجزاء بصورة متتابعة من أجل حماية الدماغ والقلب والرئتين والأعضاء التناسلية، يضم الجهاز العظمي أيضاً مجموعة من المفاصل التي تتيح مجالات متنوعة للحركية، بينما تكون العظام مغطاة بطبقة من الأنسجة المعروفة بالنخاع العظمي.

الهيكل العضمي للانسان

يتكون الهيكل العضمي للانسان من نصفين وهما كما يلي: 

  • يتألف الهيكل المحاور من ثمانين عظمًا تضم الجمجمة، والسلسلة الفقرية، والقفص الصدري، إذ يسهم في دعم وحماية الأعضاء الموجودة ضمن التجويف الخلفي والأمامي للجسم. 
  • هذا الهيكل يقدم الإطار الأساسي لتثبيت العضلات التي تعمل على حركة التنفس، وتحديد وضعية الرأس والعنق والجزء الأوسط من الجسم، ويشكل نقطة تعلق للعظام الرافدة الصغيرة، في حين يكون الهيكل الزائدي من مئة وست وعشرين عظمة.
  • تنقسم العظام إلى عدة فئات: العظام الطويلة، العظام القصيرة، العظام المسطحة، العظام غير المنتظمة شكلها، والعظام السمسمية.
الهيكل العضمي للانسان
الهيكل العضمي للانسان

أمراض الجهاز الهيكلي

هناك أمراض يمكن إصابة الجهاز الهيكلي بها ومنها:

  • تعد الأشعة السينية، والفحص بالرنين المغناطيسي، والفحوصات لقياس كثافة العظام، وتنظير المفاصل، من بين الوسائل التشخيصية الرئيسية التي تستخدم في الكشف عن الأمراض والتشوهات الخاصة بالجهاز العظمي، كما تجرى الفحوصات على العظام ونخاعها لتحديد وجود أي أورام سرطانية.
  • الاضطرابات الرئيسية التي تؤثر على الجهاز العضلي الهيكلي تشمل الأمراض العظمية الأيضية كهشاشة العظم وترقق العظام، إلى جانب بعض الحالات الشاذة النادرة المختلفة.
  • التهاب المفاصل يتألف من مجموعة تشمل أكثر من 100 حالة التهابية مختلفة تؤثر على المفاصل والهياكل الداعمة المجاورة لها، يمكن لهذا الالتهاب أن يهاجم المفاصل ذاتها، التجاويف الخاصة بها، الأنسجة المحيطة بها، أو حتى أجزاء مختلفة من الجسم.
  • تقريباً 90% من الأشخاص يختبرون متاعب في القسم السفلي من ظهورهم في فترة زمنية محددة ضمن حياتهم، من الممكن تقديم العون للمصابين غالباً من خلال وسائل عدة كالعلاجات المعالجة للالتهابات.
  • يعتبر سرطان العظام من الأمراض النادرة التي تؤثر على الجهاز الهيكلي. قد يتكون أساساً داخل العظم أو يمتد من مناطق أخرى إلى العظام. أو ربما ينشأ من سرطانات متفرقة في الجسم لتجد طريقها إلى الهيكل العظمي.

اقرأ أيضًا: أسماء محلات العناية بالجسم العالمية والعربية

وظائف نظام الهيكل العظمي

يقوم الهيكل العظمي ببعض الوظائف الهامة التي تتلخص فيما يلي:

  • الدعم والحركة والحماية: تشتمل بعض وظائف الجهاز الهيكلي على سهولة ملاحظة أكثر من الوظائف الأخرى. فعند القيام بالحركات، تتضح الطريقة التي تؤمن بها العظام دعماً للجسم. وتعزز من قدرته على الحركة وتحمي الأعضاء الطرية داخله. 
  • كما توفر الهياكل الفولاذية للمباني إطاراً يحمل أوزانها، تشكل العظام والغضاريف الهيكل الذي يدعم ما بقي من الجسم. 
  • بلا جهاز هيكلي، سيصبح الجسم مجرد كتلة من الأعضاء والعضلات والجلد، وتساهم العظام في تسهيل الحركة بوصفها نقاط تعلق للعضلات. وتعمل على حماية الأعضاء الداخلية من الصدمات بتغطيتها. 
  • تخزين المعادن والدهون وتشكيل خلايا الدم على مستوى عمليات التمثيل الغذائي، تؤدي الأنسجة العظمية العديد من الوظائف الأساسية. بدايةً النسيج العظمي هو بمثابة خزان للعديد من المعادن الضرورية لوظائف الجسم المختلفة، أهمها الكالسيوم والفوسفور، هذه المعادن التي تتحد في العظام يمكن إرجاعها إلى الدورة الدموية للمحافظة على النسب المطلوبة لدعم العمليات الحيوية.

اقرأ أيضًا: اقتراح اسماء شركات جديدة مميزة

وظائف أخرى للهيكل العظمي

يوجد مجموعة من الوظائف الأخرى للهيكل العظمي وهي:

  • تلعب العظام دورا في تخزين الدهون وتصنيع خلايا الدم، يدعى النسيج المتصل الذي يملأ فراغ العظام بنخاع العظم. وينقسم نخاع العظم إلى نوعين، نخاع أصفر ونخاع أحمر. 
  • يشتمل النخاع الأصفر على نسيج دهني يمكن إفراز الدهون الثلاثية منه لتمد الأنسجة الأخرى في الجسم بالطاقة. أما النخاع الأحمر فيعتبر الموقع الرئيسي لتوليد خلايا الدم، وهو العملية المعروفة بالتكوين الدموي. 
  • تنتج كل من خلايا الدم الحمراء والخلايا الليمفاوية والصفيحات الدموية في هذا النخاع. ولاحظ أن هناك تغيرا في معدلات تواجد النخاع الأحمر مقارنة بالأصفر مع التقدم في العمر.
  • العظام: ليس عدد العظام التي يتم ولادة الفرد معها هو العدد الثابت لبقية حياته. فهو يتبدل مع الزمن، يأتي الإنسان إلى الحياة ولديه تقريبًا 300 عظمة يحدث لبعضها الاندماج أثناء تطور الجسد.

وصلنا لنهاية المقال بعد أن عرضنا جميع الجوانب الخاصة بالهيكل العظمي وهذا عن طريق معرفة الوظائف التي يقوم بها هذا الهيكل، وتقسيم عظامه من الداخل، كما أن هناك أمراض يمكن أن يصاب بها.