الحيوانات اللافقارية وما هي خصائصها

الحيوانات اللافقارية تتميز الحيوانات اللافقارية بتنوعها الهائل من حيث الأحجام، والأشكال، والأنماط الحياتية، مما يجعلها موضع اهتمام العلماء والباحثين على مدى قرون طويلة، في هذا المقال، ستكتشف عالم الحيوانات اللافقارية، نتناول التصنيفات الرئيسية وأهم خصائصها، 

ما هي الحيوانات اللافقارية

اللافقاريات هي فئة الحيوانات التي تخلو من العمود الفقري أو عظمة الظهر، وتشكل أكبر تنوعاً في عالم الحيوانات. حيث تمثل 97% من مجموعة الكائنات الحية على الأرض، تتراوح أحجامها بين الصغيرة جداً مثل العث المجهري والذباب. وحتى الكبيرة مثل الحبار العملاق الذي يمكن أن تصل أعينه إلى حجم كرة القدم، حتى الآن. تم اكتشاف أكثر من 1.25 مليون نوع من اللافقاريات، معظمها من الحشرات.

الحيوانات اللافقارية
الحيوانات اللافقارية

اقرأ أيضًا: أسماء محلات الشاي في الكويت

الحيوانات اللافقارية

ويعتقد أن هناك العديد من الأنواع الأخرى لم تكتشف بعد، مما يرجح أن عدد أنواع اللافقاريات قد يصل إلى ملايين الأنواع. تتميز اللافقاريات بقدرتها العالية على التكاثر، حيث تنتج بيوضًا حيوانات منوية في عمليات تكاثر متنوعة. مثل التلقيح الخارجي في الإسفنج والشعاب المرجانية، وبيوض تتطور بدون عملية الإخصاب لتنتج الحشرات العاملات مثل النمل والنحل.

خصائص اللافقاريات

تمتلك اللافقاريات أجسامًا لينة بسبب عدم وجود هيكل عظمي داخلي، مما يجعلها تعتمد بشكل كبير على هياكل خارجية للدعم والحماية. تصنف اللافقاريات عادةً ككائنات ذات دم بارد، مما يعني عدم قدرتها على تنظيم درجة حرارة أجسامها. وبالتالي تتأثر درجات الحرارة بالبيئة المحيطة بها، تتميز هذه الكائنات بتنوعها الشديد. حيث تعيش في مجموعة متنوعة من البيئات وتتغذى على مجموعة متنوعة من المصادر الغذائية، سواء كانت نباتية أو حيوانية. 

المجموعات الفقارية

هناك العديد من المجموعات الفقارية المختلفة ومنها:

  • الاسفنجيات: تعتبر هذه الفئة الحيوية الأكثر بساطة بين اللافقاريات، حيث تعيش أغلبها في المياه المالحة وتتغذى عن طريق تصفية المياه المحيطة بها. وتتميز بأنها من بين أقدم الكائنات الحية على الأرض. 
  • اللاسعات: تتميز هذه الفئة بالتكاثر اللاجنسي، حيث تمتلك فتحة مركزية لإخراج الفضلات محاطة بمجسات لاسعة. مما جعلها تسمى باللاسعات، وتعد من أقدم الحيوانات المعروفة. من الأمثلة عليها الشعاب المرجانية، وقناديل البحر، وشقائق النعمان البحرية، وغيرها.

أنواع المجموعات الفقارية

هناك بعض المجموعات الفقارية الأخرى ومنها:

  •  المشطيات: تشبه المشطيات اللاسعات إلى حد كبير، وهي حيوانات ذات أجسام هلامية لينة. وعددها قليل جدًا، من الأمثلة عليها: عنب الثعلب البحر بالإنجليزية Sea Gooseberry.
  • الديدان الحلقية: تمتاز بأجسام ناعمة على شكل أنبوب مع رؤوس بارزة، وتستطيع العيش في مختلف البيئات مثل الماء. واليابسة، وحتى داخل بعض الحيوانات الأخرى. تشمل هذه الديدان الأرضية، والرملية. والعلاقات، والأن ليدات المتعددة الأهداب.

أنواع اللافقاريات

تختلف الفقاريات في أنواعها ومنها:

  •   أما المفصليات فهي المجموعة الأكبر على الأرض وتشمل الحشرات، وتتواجد في الماء. وعلى اليابسة، وفي الهواء. وتتنوع بين الذين يمتلكون ارجل والذين يمتلكون أجنحة.
  • الرخويات تشكل إحدى أكبر المجموعات الحيوانية، حيث تتميز بأجسامها اللينة غير المقسمة والمزودة بأقدام عضلية أو مجسات. تتواجد هذه الكائنات في مختلف البيئات، سواء في البحار أو على اليابسة. وتتميز بوجود صدفة، سواء كانت داخلية أو خارجية.

اقرأ أيضًا: اسئلة عن الحيوانات البحرية للأطفال والكبار 

في الختام، يظهر أن الحيوانات اللافقارية تشكل جزءًا أساسيا من تنوع الحياة على كوكب الأرض، ورغم صغر حجمها وبساطتها البنية. إلا أنها تلعب أدواراً حيوية في البيئة وتسهم في توازن النظام البيئي، يجب علينا الحفاظ على هذه الكائنات وحمايتها من التهديدات المختلفة التي تواجهها. لأن استمراريتها يرتبط ببقاء النظام البيئي العالمي وصحة الكائنات الحية بشكل عام.