أعراض التصلب اللويحي عند النساء

أعراض التصلب اللويحي عند النساء عادة ما تتطابق أعراض التصلب اللويحي عند النساء مع أعراض لحالات صحية أخرى ما يجعل من الصعب تحديد الإصابة به في البداية، يعتبر مرض التصلب اللويحي (MS) اضطرابًا يؤثر الجهاز المناعي فيه على الجهاز العصبي، إن الضرر العصبي الذي ينجم عن ذلك قد يؤدي إلى ظهور عدة أعراض للمرض أبرزها الشعور بالاكتئاب وآلام متفاوتة والإرهاق وتقلصات عضلية وبهتان العضلات ومشاكل التوازن وصعوبات في المشي، سنعرض في هذا المقال آثار مرض التصلب اللويحي على النساء بوجه خاص كما سنتناول الأعراض الأبرز لهذا المرض لديهن.

أعراض التصلب اللويحي عند النساء

يظهر التصلب اللويحي بمجموعة متباينة من الأعراض التي تتوقف طبيعتها على المنطقة التي تضررت فيها الألياف العصبية، تشمل هذه الأعراض بعض ما يلي:

  • التنميل أو فقدان الإحساس والتحسس، أو الوهن الذي يمكن أن يؤثر على كل الأعضاء الحركية أو جزء منها يكون هذا التخدر أو الشلل غالبًا في نصف الجسم أو في الأجزاء الدنيا منه.
  • في بعض الأحيان يحدث ضعف في الرؤية أو اختفاؤها بشكل كلي في أحد العينين ونادرًا ما تتأثر العينان في وقت واحد. قد يُصاحب هذا التغيير في النظر آلام عند تحريك العين المُصابة.
  • رؤية مزدوجة أو ضبابية.
  • آلام وحكة في مناطق متفرقة من الجسد.
  • الشعور بصدمة كهربائية عند تنفيذ بعض الحركات بالرأس.
  • رعاش.
  • انعدام التآزر في حركات أطراف الجسم أو اختلال التوازن عند السير.
  • تعب.
  • دوار.
أعراض التصلب اللويحي عند النساء
أعراض التصلب اللويحي عند النساء

تبدو العوارض لدى أغلب الأشخاص المصابين بمرض التصلب اللويحي خاصة في المراحل الأولية منه لتعقبها مراحل تختفي فيها هذه العوارض تمامًا أو جزئيًا وغالبًا ما تتفاقم هذه الأعراض أو تبدأ بالظهور عندما ترتفع حرارة الجسد.

يعود تباين الأعراض الظاهرة لمرض التصلب المتعدد بين الإناث والذكور إلى اختلافات بيولوجية وفسيولوجية محتملة بين الجنسين.

يعتقد أن التباين في أعراض مرض التصلب المتعدد المرتبط بالنوع الجنسي يعود إلى الفروق في المستويات الهرمونية خاصةً بفعل ارتفاع مستويات هرمون الاستروجين عند الإناث خلال فترة القدرة على الإنجاب وما يصاحبها من تغيرات قبل سن البلوغ، يؤثر التصلب العصبي المتعدد على الشباب في كلا الجنسين بمعدلات متقاربة.

تظهر مشابهة في معدلات انتشار مرض التصلب المتعدد بين الرجال والنساء في مراحل متقدمة من العمر وذلك بعد مرور فترة انقطاع الدورة الشهرية حين تتراجع مستويات هرمون الإستروجين.

من هنا يمكن استنتاج أن الهرمونات تلعب دورًا هامًا في تباين أعراض مرض التصلب اللويحي بين الجنسين، وبالأخص هرمون الإستروجين في الجزء التالي من النص سنبين الأعراض الرئيسية للتصلب اللويحي التي تظهر على النساء لكي نتمكن من الانتباه إليها والذهاب إلى الطبيب بشكل عاجل.

اقرأ أيضًا:أسباب خروج المذي بدون انتصاب وأضراره

التصلب اللويحي عند النساء

يختلف تأثير مرض التصلب المتعدد من شخص لآخر وهناك مجموعة من المخاطر التي تشمل الجينات والتعرضات البيئية وأنماط الحياة التي قد تساهم في نشوء المرض وتؤثر على مساره من بين هذه العوامل، النوع البيولوجي مما يؤدي إلى وجود اختلافات عامة في طريقة تأثير المرض على النساء بالمقارنة مع الرجال.

اقرأ أيضًا:أسباب حرارة الجسم بدون مرض والأدوية المسببة للسخونة

مرض التصلب اللويحي لدى الإناث وعلاقته بالحيض

بعد استعراضنا لأعراض مرض التصلب اللويحي لدى الإناث، سنبين كيف يرتبط هذا المرض بدورة الطمث لدى النساء:

  • أظهرت الدراسات أن الإنجاز في العمر عند بداية الطمث مرتبط بتخفيض ملحوظ في خطورة الإصابة بمرض التصلب المتعدد.
  • قد يزيد احتمال تعرض النساء لحالات غير مستقرة في الدورة الشهرية بعد الإصابة بمرض التصلب المتعدد.
  • قد تكون لبعض علاجات مرض التصلب المتعدد تأثيرات جانبية على الحيض مثل علاجات ألفا إنترفيرون التي قد تؤدي إلى حدوث دورات غير متزنة أو نزيف متباعد خلال الفترة بين كل دورة شهرية.
  • ذكرت مجموعة من النساء المريضات بالتصلب المتعدد أن أعراض المرض لديهن تزداد سوءًا قبيل حلول الحيض أو خلال فترته.
  • لا يتأثر موعد بدء سن اليأس بالإصابة بمرض التصلب المتعدد لكن تم الإبلاغ من قبل بعض النساء حاملات هذا المرض عن تفاقم أعراضهن خلال فترة انقطاع الطمث، هذا وقد تتداخل أعراض التصلب المتعدد مع أعراض سن اليأس مما قد يجعل من الصعوبة بمكان تبين الفارق بينهما.

وختامًا لموضوعنا اليوم عن أعراض التصلب اللويحي عند النساء نكون قد تعرفنا معًا على هذا المرض بالتفصيل واعراضه بالإضافة إلى العلاقة التي تربط بينه وبين الحيض عند الإناث.