أضرار التنمر

هناك العديد من أضرار التنمر ليس على الفرد فقط، وإنما على الفرد والمجتمع، وتمتد هذه الأضرار لتشمل جميع جوانب الحياة، مثل: الحياة الاجتماعية، والعاطفية، والتعليمية، ومن خلال المقال التالي سيتم عرض أبرز وأهم الأضرار العامة للتنمر التي لا يزال عدد كبير من الضحايا يعانون من مخاطر الإصابة بها.

الأضرار العامة للتنمر

فيما يلي الآثار العامة التي تظهر على المتنمر، والمترتبة على ظاهرة التنمر:

  • انخفاض مستوى التحصيل الدراسي، ونسبة المعدل التراكمي.
  • التغيب عن المدرسة والرغبة في تركها.
  • الابتعاد عن الأنشطة المعتادة، وعدم الاهتمام بها.
  • حدوث تغيرات جسيمة في روتين اليوم.
  • حدوث تغيرات في روتين الطعام وأنماطه بشكل ملحوظ.

أقرأ أيضًا: بحث عن التنمر الإلكتروني وأسبابه وتأثيراته

تأثير التنمر على التعليم

تؤثر ظاهرة التعليم بشكل كبير على التحصيل الدراسي للطلاب؛ مما يقد يؤدي إلى حدوث صعوبات في التعلم عند الأطفال، وقلق وإجهاد ناتجين عن المضايقات، مع إيجاد صعوبة في حفظ المعلومات أو تذكرها، وعدم قدرة على التركيز.

أقرأ أيضًا: بحث عن التنمر وتأثيره الإجتماعي والنفسي على الإنسان

أضرار التنمر على الحياة العاطفية والاجتماعية

يترك التنمر العديد من الآثار السلبية على الحياة العاطفية والاجتماعية للضحية، ومن أهمها ما يلي:

  • إيجاد صعوبة في تكوين صداقات.
  • التفكير في الانتحار؛ نتيجة الإصابة بالاكتئاب.
  • الشعور بالغضب، والعجز، والقهر، مما قد يؤدي إلى الإحباط والعزلة.
  • انخفاض الثقة بالنفس، واحترام الذات.
  • الخجل الاجتماعي، والخوف من مواجهة أي مجتمعات جديدة.
  • حدوث مشكلات في الصحة النفسية، منها: الاكتئاب والقلق، وقد تصل إلى الانتحار في بعض الحالات.

أقرأ أيضًا: أعراض التنمر

الأضرار الواقعة على أهل الضحايا من التنمر

ضحية التنمر ليس فقط الشخص الواقع عليه التنمر وإنما قد يكون أهله وعائلته أيضًا ضحية للتنمر، وفيما يلي بعض آثار التنمر على عائلات الضحايا:

  • الشعور بالفشل؛ لعدم قدرتهم على حماية الابن الذي تعرض إلى التنمر.
  • قد يشعر أهل الضحية بعدم قدرتهم على تدارك وإصلاح الوضع.
  • بعض العائلات تنشغل بالظروف التي يمر بها الابن، مما يتسبب في الحزن والألم.
  • قد يشعر البعض منهم بالوحدة والعزلة.

مع الوصول إلى ختام المقال يكون قد تم ذكر أضرار التنمر المختلفة على كل الأصعدة، وتشمل الجانب التعليمي، والصحي، والاجتماعي، كما تم عرض الأضرار الواقعة على عائلات ضحية التنمر.